قاعدة الرسائل الجامعية
دراسة اقتصادية لتحسين فرص صادرات الرمان والفراولة في مصر
عنوان الرسالة : دراسة اقتصادية لتحسين فرص صادرات الرمان والفراولة في مصر
عنوان الرسالة المترجم : An Economic study to improve the pomegranate and strawberry exports opportunities in Egypt
اسم الباحث : عبدالله، أمال بدر الدين طلبة
الدرجة : ماجستير
الكلية - القسم : كلية الزراعة. قسم الاقتصاد الزراعى
الجامعة : جامعة اسيوط
التاريخ : 2018
الموضوع : اقتصاديات
المشرف : عيسى، علي عبد الجليل،عبد الحفيظ، رامي أحمد،أبو المجد، سوزان عبد المجيد
الرابط :

يُعتبر التصدير عنصراً هاماً لتحقيق النمو الاقتصادي، حيث يعتبر المكون الرئيسي لحصيلة الدولة من النقد الأجنبي اللازم لتمويل برامج التنمية الاقتصادية، لذلك تلعب التجارة الخارجية دوراً مؤثراً في خدمة الاقتصاد القومي، حيث تساهم في زيادة الدخل القومي ورفع مستويات المعيشة للمواطنين علي أساس أن نمو التجارة الخارجية من المحددات الرئيسية لمعدل نمو الناتج القومي. وتحظى الصادرات الزراعية باهتمام الكثيرين ، إلا أن هناك بعض من الحاصلات البستانية التصديرية الواعدة والتي تتمتع بميزة نسبية وتنافسية والتى استقرت الدراسة عليهما محصولي الرمان (كمحصول من محاصيل الفاكهة) والفراولة (كمحصول من محاصيل الخضر) ، لذا يجب علينا السعي وراء زيادة حجم الصادرات منهما قدر المستطاع من خلال إجراء المزيد من الدراسات لمعرفة مواسم الطلب الخارجي عليهما.
مشكلة الدراسة :
يُعاني النظام التسويقي المصري من مشكلة نقص المعلومات التصديرية وخاصة المعلومات الخاصة بالمواسم والفترات التصديرية، والمعلومات الخاصة بكميات وأسعار الطلب العالمي للحاصلات والمنتجات الزراعية المصرية التي قد تتمتع بميزة نسبية وتنافسية في الأسواق العالمية. حتي يتمكن متخذ القرار من وضع التصورات الإنتاجية والتصديرية المستقبلية لهذه الحاصلات والتى يمكن عن طريقها تجنب التقلبات في السوق العالمي والآثار الجانبية التي يمكن أن تصيب كل من المنتج والمصدر ومن ثم الميزان التجاري للمقتصد القومي.
أهداف الدراسة : 
تستهدف هذه الدراسة تحقيق العديد من الأهداف من أهمها ما يلــي :
1. دراسة المؤشرات الإنتاجية لمحصولي الرمان والفراولة في مصر.
2. دراسة المؤشرات الاستهلاكية لمحصولي الرمان والفراولة في مصر.
3. دراسة مؤشرات التجارة الخارجية والتعرف على أهم مواسم التصدير لمحصولى الرمان والفراولة فى مصر.
4. دراسة الوضع التنافسى للرمان والفراولة فى الأسواق العالمية.
5. دراسة العائد المامول من اعادة توجيه صادرات الفراولة المصرية فى الأسواق العالمية .
ومن أهم النتائج المستخلصة من الدراسة
اولا: بدراسة تطور مؤشرات الطاقة الانتاجية لمحصول الرمان والفراولة فى مصر خلال الفترة (2000-2015) تبين ما يلى:
1. تطور المساحة المزروعة للخضر تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.06 مليون فدان، كذلك نسبة مساحة الفراولة بالنسبة لمساحة الخضر تزيد بنسبة 30.26% .
3- تطور المساحة المزروعة للفاكهة تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.50 مليون فدان، كذلك نسبة مساحة الرمان بالنسبة لمساحة الفاكهه تزيد بنسبة 23.08% .
2. التوزيع الجغرافى لأهم الدول المنتجة للرمان، أتضح أن مصر تحتل المرتبة السابعة عالمياً وذلك عام 2011.
4- التوزيع الجغرافى لأهم المحافظات المنتجة للرمان اتضح أن أسيوط والنوبارية ينتجو حوالى 94% من أجمالى أنتاج مصر من الرمان خلال الفترة (2011-2015).
5- تطور المساحة الكلية للرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 2.68 الف فدان.
6- تطور المساحة المثمرة للرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.99 الف فدان.
7- تطور الانتاجية لمحصول الرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.20 طن/فدان.
8- تطور الانتاج الكلي للرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 9.23 الف فدان.
9- التوزيع الجغرافى لأهم الدول المنتجة للفراولة أتضح أن مصر تحتل المرتبة السادسة بنسبة 3.39% من أجمالى الانتاج العالمى.
10- تطور المساحة المزروعة من محصول الفراولة عالميا تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر7.63 بحوالى الف فدان.
11- تطور الانتاجية من محصول الفراولة عالميا تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.25 طن/فدان.
12- تطور الانتاج الكلى من محصول الفراولة عالمياً تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 259.67 الف طن.
13- التويع الجغرافى لأهم المحافظات المنتجة للفراولة لوحظ ان النوبارية تحتل المركز الاول، تليها كلٍ من الاسماعيلية والقليوبية والشرقية والبحيرة .
14- تطور المساحة الكلية للفراولة المصرية تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.68 الف فدان.
15- تطور الانتاجية من محصول الفراولة المصرى تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 0.69 طن/فدان.
16- تطور الانتاج الكلي من محصول الفراولة تبين وجود تزايد عالى المعنوية احصائيا يقدر بحوالى 16.27 الف طن.
ثانياً: بدراسة تطور مؤشرات الطاقة الإستهلاكية لمحصولى الرمان والفراولة في مصر خلال الفترة (2000-2015) تبين ما يلي:
1- تطور الاستهلاك الكلى للخضر تبين انه غير معنوى .
2- تطور متوسط نصيب الفرد من الخضر تبين وجود تناقص عالى المعنوية يقدر بحوالى 4.96 كيلو جرام.
3- تطور الاستهلاك الكلى للفاكهة تبين وجود تزايد عالى المعنوية يقدر بحوالى 0.15 مليون طن.
4- تطور متوسط نصيب الفرد من الفاكهة تبين وجود تناقص عالى المعنوية يقدر بحوالى 1.79 كيلو جرام.
5- تطور المتاح للاستهلاك من الرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية 4.30 الف طن.
6- تطور فائض الرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية يقدر بحوالى 4.93 الف طن.
7- متوسط نصيب الفرد من الرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية 0.04 كيلو جرام. 
8- تطور نسبة الاكتفاء الذاتى تبين وجود تزايد عالى المعنوية يقدر بحوالى 10.55%.
9- تطور المتاح للاستهلاك من الفراولة تبين وجود تزايد عالى المعنوية 16.61 الف طن.
10- تطور فائض الرمان تبين وجود تزايد عالى المعنوية يقدر بحوالى 3.53 الف طن.
11- متوسط نصيب الفرد من الرمان تبين وجود تزايد معنوي 0.17 كيلو جرام. 
12- تطور نسبة الاكتفاء الذاتى تبين أنه غير معنوى. 
ثالثاً: دراسة مؤشرات التجارة الخارجية والتعرف على أهم مواسم التصدير لمحصولى الرمان والفراولة فى مصر.
1- التوزيع الجغرافى للصادرات العالمية اتضح ان مصر تحتل المرتبة الثالثة من الرمان عام 2008. 
2- التوزيع الجغرافى للصادرات المصرية من الرمان تبين ان أكثر الاسواق الإستيرادية على مستوى العالم هى الكويت، السعودية، العراق، روسيا، الامارات. 
3- تطور كمية وقيمة وسعر تصدير الرمان المصرى تبين وجود تزايد عالى المعنوية إحصائيا فيهم جميعا.
4- أهم المواسم التصديرية تبين ان الأشهر التصديرية هى من أغسطس إلى نوفمبر وهى تعادل الأشهر الأعلى سعر مما يحقق أعلى عائد تصديرى. 
5- التوزيع الجغرافى للصادرات العالمية اتضح ان مصر تحتل المرتبة السادسة عالمياً خلال الفترة (2011-2015).
6- تطور كمية وقيمة وسعر تصدير الفراولة عالمياً تبين وجود تزايد عالى المعنوية إحصائيا فيهم جميعا.
7- التوزيع الجغرافى للصادرات المصرية من الرمان تبين ان أكثر الاسواق الإستيرادية على مستوى العالم هى المملكة المتحدة، بلجيكا، المانيا، السعودية، هولندا. 
8- تطور كمية وقيمة وسعر تصدير الفراولة المصرى تبين وجود تزايد عالى المعنوية إحصائيا فيهم جميعا.
9- أهم المواسم التصديرية تبين ان الأشهر التصديرية هى من ديسمبر إلى مارس وهى تعادل الأشهر الأعلى سعر مما يحقق أعلى عائد تصديرى. 
رابعاً: دراسة الوضع التنافسى للرمان والفراولة فى الأسواق العالمية.
1- تمتع مصر بمتوسط قوة تصدير لمحصول الرمان حوالى 28.75%.
2- تبين أن معاملات عدم الاستقرار لكل من الكمية والسعر والقيمة كانت أكبر من الصفر فى جميع سنوات الدراسة، وهو ما يعنى درجة ملحوظة من عدم الاستقرار.
3- بلغ متوسط الميزه النسبية لمصر حوالى ، إلا ان ارتفاعها عن الواحد الصحيح فى معظم سنوات الدراسة مما يدل على تمتع مصر بميزه نسبية فى تصدير الفراولة.
4- تمتع صادرات الفراولة المصرية بميزة سعرية بالنسبه لكل من هولندا وبلجيكا وأمريكا وأسبانيا والمكسيك وهى تمثل أهم الدول المصدرة للفراولة حيث أنخفض متوسط النسبة السعرية عن الواحد الصحيح خلال فترة الدراسة لجميع تلك الدول مما يزيد من فرصة مصر لزيادة صادراتها العالمية من الفراولة.
5- تبين أن معاملات عدم الاستقرار لكل من الكمية والسعر والقيمة كانت أكبر من الصفر فى جميع سنوات الدراسة، وهو ما يعنى درجة ملحوظة من عدم الاستقرار.
6- بلغ متوسط النصيب السوقى لمصر فى السوق الالمانى0.43% وفى سوق المملكة المتحدة حوالى 2.15%، وفى السوق البلجيكى حوالى 2.63% اما فى السوق السعودى فبلغ حوالى 74.34%.
7- احتلت الصادرات المصرية من الفراولة الصدارة فى السوق السعودى مقارنة بباقى الاسواق الاستيرادية الاخرى، ويتضح ذلك من أرتفاع متوسط قيمة معامل أختراق السوق السعودى والذى بلغ حوالى 74.86%. 
8- تمتع مصر بمتوسط قوة تصدير لمحصول الرمان حوالى 7.50%.
خامساً: دراسة العائد المامول من اعادة توجيه صادرات الفراولة المصرية فى الأسواق العالمية .
1- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة على مستوى العالم، فى النموذج الخطى متوسط سعر تصدير بلجيكا، وفى النموذج اللوغاريتمى متوسط سعر تصدير العام الحالى- متوسط سعر تصدير بلجيكا- أنتاج مصر.
2- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة فى سوق المانيا، فى النموذج الخطى واللوغاريتمى متوسط سعر تصدير أسبانيا.
3- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة فى سوق السعودية، فى النموذج الخطى عدد السكان، وفى النموذج اللوغاريتمى متوسط سعر تصدير امريكا- عدد السكان.
4- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة فى سوق هولندا، فى النموذج الخطى متوسط سعر التصدير الحالى- متوسط سعر تصدير بلجيكا، وفى النموذج اللوغاريتمى متوسط سعر تصدير بلجيكا. 
5- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة فى سوق بلجيكا، فى النموذج الخطى متوسط سعر تصدير العام السابق، وفى النموذج اللوغاريتمى متوسط سعر تصدير العام السابق- متوسط سعر تصدير بولندا – متوسط سعر تصدير هولندا. 
6- بدراسة أهم العوامل المؤثرة على صادرات الفراولة فى سوق المملكة المتحدة، فى النموذج الخطى واللوغاريتمى متوسط سعر تصدير هولندا
7- حيث يعد البديلين الثانى والتاسع من أعلى البدائل تحقيقاً للحصيلة التصديرية، أى انهما يحققان عائداً اضافياً عن الوضع الراهن يقدر بحوالى 23.55 مليون دولار، أى ما يعادل 27.68% من قيمة صادرات مصر الراهنة.
8- يعد البديل الخامس أقل البدائل تحقيقاً للحصيلة التصديرية، حيث تحقق حوالى 62.62 مليون دولار، أى أنه يحقق إيراداً منخفضاً مقارنه بالبدائل الاخرى، حيث يقدر هذا الايراد 1.09 مليون دولار فقط، أى بنسبة تبلغ حوالى 1.74% من قيمة صادرات مصر الراهنة، لذا لا ينصح بتطبيق هذا البديل.
9- بالرغم من أن البديل الثامن والذى يحقق حصيلة تصديرية أقل من البديلين الثانى والتاسع، وهما أعلى البدائل تحقيقاً للحصيلة التصديرية كما سبق أن ذكرنا، حيث أنه يحقق إيراداً إضافياً عن الوضع الراهن يقدر بحوالى 23.23 مليون دولار، أى بنسبة تقدر بحوالى 27.41% من قيمة صادرات مصر الراهنة. إلا أنه يعد أفضل البدائل نظراً لان السوق الافريقي فى الوضع الراهن يعد من الاسواق الواعدة . 
وقد خرجت الرسالة ببعض التوصيات لعل من أهمها:
1- النهوض بصادرات الرمان والفراولة يبدا من القاعدة بحيث الأهتمام بجودة المنتج وأتخاذ سياسات زراعية بتضمن الحصول على منتج من الرمان أو الفراولة يتطابق مع مواصفات الجودة العالمية، ومصر لديها الامكانيات البشرية والتقنية والخبرات الكافية لأنتاج سلعة تناسب متطلبات الاسواق العالمية. 
2- التوسع فى زراعة الصحراء وتوقيع اتفاقيات الزراعة فى الدول المجاورة.
3- تقليل الفاقد وذلك من خلال استخدام عمالة مدربة فى الحصاد والنقل المبرد للمحصول والتعبئة فى عبوات صالحة للنقل.
4- استخدام التكنولوجيا الحديثة فى النقل والفرز.
5- سهولة تمويل صغار المصدرين وعمل دورات تدريبية مجانية وتكون شرط للحصول على الرخصة تصدير سنويه.
6- ضرورة وجود نظام تامين كفء للتامين على الصادرات.
7- تشجيع زراعة وتصدير الزروع العضوية الخالية من المبيدات واعطاء أمتيازات خاصة المزارعين والمصدرين القائمة على هذه المنتجات.
8- الاهتمام بالمؤسسات المعلوماتية وذلك للربط بين السوق المحلى ومتطلبات الأسواق العالمية.
9- ضرورة أنشاء بعض الشركات والجمعيات التعاونية الاهلية التى تساعد فى توفير مستلزمات الأنتاج بأسعار مناسبة وتسهيل تجميع المحصول من صغار المنتجين وانشاء مراكز للتجميع والفرز والتدريج والتعبئة بالمواصفات المطلوبة للتصدير مما يقلل من التكاليف التسويقية وحجم الفاقد.